مساحة إعلانية - اضغط هنا
بوابة الحكومة المصرية

غلق
أخر الأخبار
انطلاق مؤتمر افريقيا والشرق الأوسط لهندسة البرمجيات      ايتيدا وحصاد 2017      هواوى تعلن عن 5 مزايا خفية في هاتفها Mate 10 Lite      e7gezly توفّر خدمة الحجز الالكترونى لدار الأوبرا المصرية      تريند مايكرو تتوقع استمرار وتيرة اعتماد الهجمات السيبرانية في 2018 على الثغرات الأمنية      بث تجريبى للشكل الجديد للموقع ....بث تجريبى للشكل الجديد للموقع      

طھظ‚ط§ط±ظٹط± ظˆ ط¯ط±ط§ط³ط§طھ

الاتصالات تحقق 1.1 مليار دولار و10 مليار جنيه مصرى حصيلة تراخيص الجيل الرابع

04/08/2017

أعلنت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ان خلال ثلاث سنوات من تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى لمنصبه، تم الانتهاء من تنفيذ منطقتين تكنولوجيتين في مدينتى أسيوط الجديدة وبرج العرب، وجاري العمل في تنفيذ منطقتين جديدتين في مدينة السادات وبني سويف، كما تم وضع إطار تنظيمي جديد لخدمات الاتصالات لضمان تقديم خدمات متميزة للمواطنين والحفاظ على استثمارات الشركات، ونتج عنها طرح تراخيص الجيل الرابع للشركات ودعم الخزانة العامة للدولة بموارد وصلت 1.1 مليار دولار أمريكي، بالإضافة إلى 10 مليار جنيه مصري، وحصلت بمقتضى التراخيص الجديدة الشركة المصرية للاتصالات على رخصة إنشاء وتشغيل وإدارة شبكات الجيل الرابع وتقديم خدمات المحمول، لاول مرة من 1997، وفى مجال الخدمات البريدية تم الانتهاء من تطوير وتحديث 800 مركز خدمات متكاملة بالبريد المصري، ويبدء إنتاج أول تليفون محمول مصري قبل نهاية عام 2017، بالاضافة الى مبادرة رواد تكنولوجيا المستقبل تستهدف بناء قدرات 16 ألف شاب من خلال برامج تدريب متخصصة بالتعاون مع كبرى المؤسسات والجامعات المصرية والعالمية.

وأكد تقرير صادر عن الوزارة إن العالم يعيش ثورة حقيقية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ولم يعد بإمكان أي دولة تتطلع إلى الإنجاز والتطوير بهدف تحقيق التنمية المستدامة على كافة الأصعدة أن تحقق ذلك دون أن يكون هذا القطاع أحد ركائزها الأساسية، وتتمثل مهمة الوزارة في تنمية مجتمع قائم على اقتصاد المعرفة، وإقتصاد رقمي قوي يعتمد على الاتاحة والنفاذ إلى كافة فئات المجتمع وتمتعه بحقوقه الرقمية، إلى جانب توطين صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وجعلها تنافس عالميا على المستوى الإبداعي والتجاري .

وأشار التقرير الى ان القطاع ساهم في الاقتصاد القومي بنسبة 3.1%، وتحقيق نسبة نمو تعد من أكثر معدلات النمو التي تحققت في تاريخ القطاع بلغت نحو 11.5% خلال التسعة شهور الأولى من العام المالي 2016/2017، كما ارتفعت حصيلة صادرات خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بنظام (التعهيد) خلال العام الحالي لتصل إلى 1.87 مليار دولار.

وللإسراع في تغطية المناطق النائية والطرق الاستراتيجية وتوفير خدمات الاتصالات اللازمة لها كان من أهمها توفير خدمات الاتصالات المحمولة في الطرق الاستراتيجية التي لم تكن مغطاة، والطرق الاستراتيجية التي يتم تنفيذها حديثا، مع تطوير وتحسين خدمات الاتصالات المحمولة في محافظة الوادي الجديد، وحلايب وشلاتين وأبو رماد، كما تم تطوير وتحسين خدمات الاتصالات في منطقة جبل الجلالة، وحي الأسمرات بالمقطم.

ونوه التقرير الى البيانات والتقارير والتصنيفات الدولية التى اشارت الى عودة مصر بقوة كمقصد جاذب للاستثمارات ورائد في تقديم خدمات التعهيد وخدمات تكنولوجيا المعلومات والخدمات العابرة للحدود، وأبرزها تقارير مؤسسة "جارتنر" الاستشارية العالمية حول الدول المقدمة لخدمات التعهيد وتصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات عامي 2016 و2017 بعد أن غابت عن التقرير أكثر من خمس سنوات، والتقرير الصادر عن مؤسسة "فروست آند سوليفان" العالمية المتخصصة في مجالات الأبحاث والاستشارات ، وتقرير "مجموعة أكسفورد للأعمال" السنوي عن مصر.
كما فازت مصر بجائزة أفضل دولة على مستوى العالم في تقديم خدمات التعهيد لعام 2016 بعد اختيارها من قبل "الجمعية العالمية لخدمات التعهيد "GSA"في مسابقتها السنوية لاختيار أبرز المواقع في هذا المجال.

وقد قامت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" بالتعاون مع "الجمعية الألمانية للتعهيد" بإطلاق دليل مصر كمقصد لخدمات التعهيد، ويشتمل الدليل على الإمكانات التي تتمتع بها مصر في هذا المجال واستعراض الميزات التنافسية للدولة كوجهة جاذبة للاستثمارات مع عدد من التجارب وقصص النجاح من المستثمرين الحاليين. كما شهد محور تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات تقدما كبيرا خلال الثلاث سنوات السابقة من خلال الدعم المقدم للشركات العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وزيادة عدد الشركات الاجنبية المستفيدة من برامج دعم شركات الاستثمار الأجنبي المباشر، وبرامج دعم الصادرات..

وفى مجال المناطق التكنولوجية فقد أفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي المرحلة الأولى من المشروع في 27 نوفمبر 2016 ومن المقرر أن تبلغ نسبة التشغيل 100% بنهاية العام الجاري بما يتيح توفير نحو 15 ألف فرصة عمل مباشرة عند الانتهاء من كافة مراحل المشروع.

كما تم البدء في تنفيذ منطقتين تكنولوجيتين جديدتين في كل من مدينة السادات بمحافظة المنوفية ومدينة بني سويف الجديدة بمحافظة بني سويف والمزمع الانتهاء من تنفيذهما نهاية عام 2017.

وقد أفرد قانون الاستثمار الجديد باباً خاصاً للاستثمار بنظام المناطق التكنولوجية يتيح الحوافز والتسهيلات اللازمة للاستثمار بتلك المناطق متمثلة في عدم خضوع الأدوات والمهمات والآلات اللازمة لمزاولة النشاط المرخص به للمشروعات المتواجدة داخل المنطقة التكنولوجية للضرائب والرسوم الجمركية، بالإضافة إلى الحوافز الخاصة المنصوص عليها في القانون.

ومن المشروعات التى تتم حاليا هو انشاء مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة وتقع على مساحة 300 فدان ومن المنتظر أن تضم مراكز للأبحاث والعلوم والابتكار وريادة الأعمال، بالإضافة إلى فروع لجامعات تكنولوجية ومراكز ومعاهد للتدريب التكنولوجي، و انتاج البرمجيات والتطبيقات المختلفة خصوصاً تطبيقات انترنت الاشياء وتطبيقات ادارة المدن الذكية وأنظمة النقل الذكية ، ولقد أبدى عدد من المستثمرين العرب والأجانب رغبتهم الجادة في التواجد والاستثمار في مدينة المعرفة.

وفي مجال تنمية الابداع والابتكار تقرر البدء في تنفيذ مخطط نشر مراكز الابداع في محافظات مصر المختلفة، كما تم خلق نظام جديد لاحتضان المشروعات التكنولوجية وهو نظام الحضانات الافتراضية في حالة الشركات المتواجدة خارج المحافظات التي يوجد بها برامج الاحتضان، فضلا عن إضافة 4 مراكز محفزات للأعمال في 4 محافظات هي (أسيوط/ الإسكندرية/ المنيا/ المنصورة) بالتعاون مع الجامعات، وهو أحد أهم برامج مركز الابداع التكنولوجي وريادة الأعمال التابع لايتيدا.

كما تم رفع قيمة الدعم العيني المقدم للشركات المحتضنة من 120 إلى 180 الف جنيه في برنامج الحضانات التكنولوجية بمركز الابداع التكنولوجي وريادة الأعمال، واطلاق مبادرة مجمعات الابتكار لتمكين الابتكار وريادة الأعمال من خلال نموذج الشراكة بين القطاعين العام والخاص حيث تم توقيع عقد تشغيل وإدارة مجمع إبداع بالمنطقة التكنولوجية بمدينة برج العرب وذلك مع تحالف تمثله جمعية "اتصال" وذلك في إطار المرحلة الأولى للمبادرة التي تهدف إلى تأسيس مجمعين إبداع بالإسكندرية وأسيوط، بموازنة إجمالية 50مليون على 5سنوات.

وفى المبادرة الرئاسية لدمج وتمكين متحدي الإعاقة في مايو 2016 تم توفير إتاحة تكنولوجية لعدد 503 من مدارس الطلاب ذوي الإعاقة على مستوي الجمهورية استفاد منها نحو 60 ألف طالب وطالبة من ذوي الإعاقة، كما تم الانتهاء من تدريب 6000 معلم من معلمي التربية الخاصة والدمج على استخدام التكنولوجيا المساعدة في التعليم، فضلا عن توزيع قاموس إلكتروني تفاعلي للغة الإشارة الموحدة على كافة مدارس الصم وضعاف السمع على مستوي الجمهورية ، وتطوير 12 وحدة للعلاج عن بُعد في محافظات الفيوم والجيزة والبحر الأحمر وجاري التطوير لزيادة الوحدات الى 100.

كما تم تدريب 500 مواطن من الأشخاص ذوي الإعاقة لتأهيلهم للدخول الى سوق العمل وتشغيل 280 منهم، وجارى الانتهاء من تدريب 400 من المرحلة الثانية للمشروع، كما حصل 200 متدرب على شهادة الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي.

وفى مجال التحول نحو الحكومة الذكية والمجتمع الرقمي تم تنفيذ عدد من المشروعات والمبادرات في إطار السعي نحو التحول إلى الحكومة الذكية بالإضافة الى تطوير البنية التكنولوجية للحكومة المصرية والعمل على تكامل قواعد البيانات وتحديثها وتنقيحها.

كما تم تشكيل المجلس الأعلى للأمن السيبراني ليتولى مسؤولية إعداد استراتيجية وسياسات وبرامج وخطط تأمين البنى التحتية للاتصالات والمعلومات الحرجة لكافة قطاعات الدولة يتبع مجلس الوزراء، ويرأسه وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ويضم ممثلي الاطراف المعنية (وزارة الدفاع - وزارة الخارجية - وزارة الداخلية – جهات سيادية) وممثلي إدارة وتشغيل البنى التحتية في القطاعات الحيوية والمرافق العامة والحكومة الالكترونية، وتم الانتهاء من إعداد استراتيجية الأمن السيبراني ومناقشتها وموافقة المجلس ليتم رفعها إلى مجلس الوزراء لإعتمادها.

كما وصل إجمالي عدد مكاتب البريد إلى 3924 مكتب بريد، ومن المخطط الانتهاء من ميكنة وتطوير 800 مكتب بريد رئيس على مستوى الجمهورية وتحويلهم الى مراكز خدمات متكاملة مع نهاية العام الحالي يتم من خلالها تقديم كافة الخدمات المالية والبريدية والمجتمعية، لتقديم الخدمات للمواطنين بشكل حضاري عن طريق الشباك الموحد.

ويتم حاليا الانتهاء من مشروع تكامل قواعد البيانات القومية وإنشاء مجمع لمراكز البيانات العملاقة تزامنا مع تنفيذ خطة للاستفادة من مزايا الشمول المالي للمواطن من خلال اصدار الكارت الذكي الذي يمكن من خلاله تقديم كافة أوجه الدعم والخدمات للمواطن المصري، كما يجري حاليا إنشاء وإدارة عدد من مراكز البيانات العملاقة لجعل مصر مركزا لاستضافة البيانات مع توفير قاعدة من الكوادر المحترفة تتخصص في التكنولوجيات المتقدمة.

ومن المقرر ان يعمل مجمع مراكز البيانات كنقطة اتصال محورية بين الشرق والغرب من خلال الاستفادة من الكابلات البحرية واستغلال الموقع المتميز لمصر كنقطة التقاء بين كل من قارات آسيا وأفريقيا وأوروبا .

اضف هذا الموضوع الى :

تعليقات :

اضف تعليق :

العنوان:
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
  • Telecom Egypt
  • Mobinil

Egypt ICT

رعاة الموقع

Link Development Link Development التصميم بواسطة