مساحة إعلانية - اضغط هنا
بوابة الحكومة المصرية

غلق
أخر الأخبار
قدرها قيمتها البعض بنحو 75 مليون ..المصرية للاتصالات الراعي الرسمي للكرة المصرية لمدة 3 مواسم      " أوبر " تختار القاهرة لاستضافة أكبر مركز للتميز بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا      "ايتيدا" تبحث مع "نكست فن" إنشاء مركز تميز في برج العرب .. ورفع العلم المصري على مقرات مراكز بيانات الشركة      اورانج تمنح 50% خصم على باقات اون لاين      30 شركة بالجناح المصرى فى جيتكس دبى 2017      بث تجريبى للشكل الجديد للموقع ....بث تجريبى للشكل الجديد للموقع      

ط¨ط±ظٹط¯ ظ…ط¬طھظ…ط¹ ط§ظ„ظ…ط¹ظ„ظˆظ…ط§طھ

هل تعوض " هواوى " المصرية عن ال MSAN !

09/09/2016

لاشك ان ابرز التحديات التى تواجه الشركة المصرية للاتصالات هى مشاكلها مع عملاءها ال 6 مليون الذين يمتلكون تليفونات ارضية، خاصة وبعد مشروعات تغيير البنية التحتية من النحاس الى الفايبر، والذى كان سبب فى توتر علاقة الشركة ومحل شكوى عملاءها بسبب تغيير الارقام وقطع الخطوط بالاسابيع واحيانا بالشهور فى خدمة الانترنت.

وأصبحت كلمة ال MSAN سيئة السمعة عند العميل ومهما قيل له دا " فايبر" أو آلياف ضوئية بيكون الرد على موظفى السنترالات .. ياعم أنا عايز خط خشب .. بس يكون بيتكلم وبيدخلنى على الانترنت !، يعنى العميل لا يهمه التكنولوجيا أو أسم الشركة التى تنفذ، ولكن يهمه الخدمة وجودتها، حتى لو إضطر لترك مقدم الخدمة والذهاب لآخر، هيزعل شوية لكن مش هتفرق كتير !

كام بقى إجمالى ما حصلت عليه شركة هواوى خلال عامين من تغيير فى البنية التحتية لم يحس أحد بتحسن معها، وتدفع المصرية للاتصالات فاتورة هذه التكنولوجيا، حوالى 5 مليار جنيه بالتمام والكمال خلال عامين ( وطبعا لو فى غلط فى الارقام ننتظر التصحيح بالرقم السليم ) لكن هذا من تصريحات المسئولين فى آخر كام عام عن إجمالى التكاليف لتغير البنية الاساسية.

الان والمصرية على أبواب دخول فى خدمة المحمول، هل ستكون البنية التحتية من نصيب هواوى بالفطرة والعادة والطبيعة وكل الاسباب التى تعلن، أم سيكون هناك إختيارات أخرى، أو مشاركات أخرى مع شركات قد يكون لديها حلول، ولا تقع الشركة الوطنية فى شباك ال MSAN مرة أخرى وما حدث فيه.

مناقصة المحمول وآلياتها وقوة وسيطرة هواوى هتكون على المحك، وكل من سيتم رفضه لحجج فنية سيكون أول من يشرح لنا كيف تتم المناقصات فى المصرية، وإن كان تغييرات أخيرة جعلت من الموضوع أصعب من ذى قبل !

والقيادات الحالية للمصرية لن تدفع فاتورة أحد لانها هى أصلا على المحك ومش ناقصة !

بالمناسبة هواوى رغم المليارات التي تحصل عليها لا يوجد لها اى خطوط تصنيع او مراكز تميز او اى حاجة فى مصر غير منافذ للبيع ومبانى إدارية لا فى الاتصالات ولا فى مجال الطاقة !

شريف عبد الباقى
sherif2@gmail.com

اضف هذا الموضوع الى :

تعليقات :

quote كبد الحقيقة

بواسطة: د. خالد شريف
بتاريخ: 11/24/2016 9:16:37 AM

و أزيدك من الشعر بيت ... تكنولوجيا ال امسان قصيرة الأجل و سيتحتم إحلالها بعد 5 سنوات على الاكثر ... هواوي في النهاية منتج و منفذ ... السؤال يجب ان يوجه لمن اتخذ قرارالتوجه لل امسان دون دراسة او علم و ادخل الشركة في مسار غير قابل للرجوع فيه للاسف ...

اضف تعليق :

العنوان:
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
  • Telecom Egypt
  • Mobinil

Egypt ICT

رعاة الموقع

Link Development Link Development التصميم بواسطة